يضع المصلي في الركوع يديه على

يضع المصلي في الركوع يديه على

اختر الإجابة الصحيحة حل سؤال يضع المصلي في الركوع يديه على

الإجابة الصحيحة هي : ركبتيه.

وضع اليدين على الركبتين في الركوع

الصلاة هي عماد الدين، أحد أركانه الأساسية وركن الإسلام الثاني، فرضها الله على عباده، وهي فرض عين لكل مسلم ومسلمة بالغ عاقل، وهي من العبادات التي لها آداب وشروط وأركان لا تصح إلا بفعل هذه الأمور، ومن هذه الأمور وضع اليدين على الركبتين في الركوع، وفي هذا المقال سوف نتعرض لبيان كيفية وضع اليدين على الركبتين في الركوع، والدليل على ذلك، وحكم تركه، ومتى يجب ومتى يسقط.

1. كيفية وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

1.1 وضع اليد اليمنى على الركبة اليمنى، وتكون الأصابع مفروجة قليلاً.

1.2 وضع اليد اليسرى على الركبة اليسرى، وتكون الأصابع مفروجة قليلاً.

1.3 أن تكون اليدين منبسطتين على الركبتين بحيث تكون الأصابع متجهة إلى القبلة.

2. الدليل على وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

2.1 قوله تعالى: {وَارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} [الحج: 77].

2.2 فعله النبي صلى الله عليه وسلم فقد كان يضع يديه على ركبتيه في الركوع.

2.3 عمل الصحابة والتابعين، فقد نقل عنهم أنهم كانوا يضعون أيديهم على ركبتيهم في الركوع.

3. حكم ترك وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

3.1 تركه عمداً يبطل الصلاة.

3.2 تركه سهواً لا يبطل الصلاة، لكنه مكروه.

3.3 يجوز تركه عند الحاجة، مثل وجود مانع يمنع من وضعهما على الركبتين، كالجرح أو الألم.

4. متى يجب وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

4.1 في الركعة الأولى أو الثانية من الصلاة الرباعية.

4.2 في جميع ركعات صلاة الجنازة.

4.3 في ركعتي صلاة الطواف، في الحج والعمرة.

5. متى يسقط وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

5.1 عند وجود عذر يمنع من وضعهما على الركبتين، كالجرح أو الألم.

5.2 في صلاة الجلوس، حيث يضع المصلي يديه على فخذيه.

5.3 في صلاة المريض، حيث يصلي على قدر استطاعته.

6. فوائد وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

6.1 إكمال هيئة الركوع.

6.2 توزيع الثقل على الجسم.

6.3 زيادة الخشوع والاطمئنان في الصلاة.

7. آداب وضع اليدين على الركبتين في الركوع:

7.1 أن تكون اليدان منبسطتان على الركبتين.

7.2 أن تكون الأصابع متجهة إلى القبلة.

7.3 أن يكون الظهر مستقيماً والرأس مرفوعاً.

إن وضع اليدين على الركبتين في الركوع من السنن المؤكدة في الصلاة، ويستحب للمسلم فعلها في جميع الركعات التي يجب فيها الركوع، ويجب على المسلم أن يحرص على إتمام صلاته بأركانها وشروطها وآدابها، ليكون عمله كاملاً تاماً، ينال به رضا الله عز وجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *