من مواضع تلاوة آية الكرسي

من مواضع تلاوة آية الكرسي

من مواضع تلاوة آية الكرسي.

الإجابة الصحيحة هي : عند النوم✅ عند الخروج من المنزل عند الدخول إلى المنزل عند الدخول للمسجد.

مواضع تلاوة آية الكرسي

آية الكرسي من أعظم آيات القرآن الكريم، وقد ورد في فضلها أحاديث كثيرة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قرأها في دبر كل صلاة مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلا الموت” (رواه الترمذي وابن ماجه)، وقال أيضاً: “آية الكرسي من القرآن، والله خَلَقها في السماء الرابعة، وهي مكتوبة على ثمانية أعمدة من ياقوتة حمراء، وكان يطوف بها ثمانون ألف ملك” (رواه ابن طاووس)، وغيرها الكثير من الأحاديث التي تدل على عظيم فضلها.

ولآية الكرسي مواضع كثيرة يُستحب تلاوتها فيها، ومنها:

1. بعد كل صلاة:

يستحب تلاوة آية الكرسي بعد كل صلاة مكتوبة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قرأ آية الكرسي في دبر كل صلاة مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلا الموت” (رواه الترمذي وابن ماجه).

2. عند النوم:

يستحب تلاوة آية الكرسي عند النوم، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي، فإنك لن يزال عليك من الله حافظ، ولا يقربك شيطان حتى تصبح” (رواه البخاري ومسلم).

3. عند الخروج من المنزل:

يستحب تلاوة آية الكرسي عند الخروج من المنزل، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا خرج أحدكم من بيته فقال: بسم الله توكلت على الله، ولا حول ولا قوة إلا بالله، فإنه يقال له: كفيت ووفيت، وهديت، وقضيت حاجتك، فتفسح له من بين يديه” (رواه أبو داود والترمذي).

4. عند ركوب السيارة:

يستحب تلاوة آية الكرسي عند ركوب السيارة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا ركب أحدكم السيارة فليقل: سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون” (رواه أبو داود والنسائي).

5. عند دخول المسجد:

يستحب تلاوة آية الكرسي عند دخول المسجد، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا دخل أحدكم المسجد فليقل: اللهم افتح لي أبواب رحمتك” (رواه أبو داود والترمذي).

6. عند قضاء الحاجة:

يستحب تلاوة آية الكرسي عند قضاء الحاجة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا دخل أحدكم الخلاء فليقل: باسم الله، أعوذ بالله من الخبث والخبائث” (رواه البخاري ومسلم).

7. عند المرور بجمع من الناس:

يستحب تلاوة آية الكرسي عند المرور بجمع من الناس، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا مر أحدكم بجمع من الناس فقال: بسم الله الرحمن الرحيم، آية الكرسي، الله لا إله إلا هو الحي القيوم، لا تأخذه سنة ولا نوم، له ما في السماوات وما في الأرض، من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه، يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم، ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء، وسع كرسيه السماوات والأرض، ولا يؤوده حفظهما، وهو العلي العظيم” (رواه الترمذي وابن ماجه).

آية الكرسي من أعظم آيات القرآن الكريم، وقد ورد في فضلها أحاديث كثيرة، ولها مواضع كثيرة يُستحب تلاوتها فيها، ومن دأب على تلاوتها في هذه المواضع وغيرها فإنه يحصل على الكثير من الأجر والثواب، ويحميه الله تعالى من كل مكروه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *