أعمال الحج في أيام التشريق تكون

أعمال الحج في أيام التشريق تكون

أعمال الحج في أيام التشريق تكون الخيارات المتاحة : ثلاثة خيارات.
مطلوب الإجابة الصحيحة خيار واحد.
 رمي الجمرات الثلاث✔️نحر الهدي الحلق و التقصير

الإجابة الصحيحة من بين الخيارات هي : رمي الجمرات الثلاث.

أعمال الحج في أيام التشريق

أيام التشريق هي الأيام الثلاثة التي تلي يوم النحر، وهي الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من ذي الحجة، وهي من شعائر الحج التي يؤديها الحجاج بعد وقوفهم على جبل عرفة ومزدلفة ورمي الجمرات.

أول أيام التشريق (اليوم الحادي عشر):

– الإفاضة إلى منى: يفيض الحجاج إلى منى بعد غروب شمس يوم النحر، ويقيمون فيها حتى تغرب شمس اليوم الثالث من التشريق.

– رمي جمرة العقبة الكبرى: يرمي الحجاج جمرة العقبة الكبرى بسبع حصيات، ويكبرون مع كل حصاة.

– النحر: ينحر الحجاج هديهم، للذين لم ينحروا في يوم النحر.

– الحلق أو التقصير: يحلق الحجاج رؤوسهم أو يقصّرونها، للرجال فقط، وإزالة شعر العانة والإبطين.

ثاني أيام التشريق (اليوم الثاني عشر):

– رمي الجمرات الثلاث: يرمي الحجاج الجمرات الثلاث (الصغرى والوسطى والعقبة)، بسبع حصيات لكل جمرة، ويكبرون مع كل حصاة.

– الطواف بالبيت العتيق: يطوف الحجاج بالبيت العتيق سبعة أشواط.

– السعي بين الصفا والمروة: يسعى الحجاج بين الصفا والمروة، سبعة أشواط.

ثالث أيام التشريق (اليوم الثالث عشر):

– رمي الجمرات الثلاث: يرمي الحجاج الجمرات الثلاث مرة أخيرة، بسبع حصيات لكل جمرة، ويكبرون مع كل حصاة.

– الإفاضة إلى مكة: يفيض الحجاج إلى مكة بعد غروب الشمس، ويقيمون فيها حتى مغرب اليوم الثالث عشر من ذي الحجة.

– طواف الوداع: يطوف الحجاج بالبيت العتيق سبعة أشواط، مودعين الحرم المكي.

أهمية أيام التشريق:

– تكملة لمناسك الحج: تعد أيام التشريق من أركان الحج، ولا يصح حج من تركها عمداً.

– إظهار التوحيد: من خلال رمي الجمرات واستحضار قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام.

– التذكير بسنة الله تعالى: في إفاضة الحجاج من مزدلفة إلى منى، حسب سنة الله تعالى مع بني إسرائيل.

– إظهار المناسك لله تعالى: حيث يقوم الحجاج بأعمال التشريق لله تعالى، دون أيّ رياء أو سمعة.

آداب أيام التشريق:

– المحافظة على العبادة والذكر: يجب على الحجاج التقرب إلى الله تعالى بالإكثار من العبادة والذكر خلال أيام التشريق.

– التعاون والتآخي: يجب على الحجاج التعاون والتآخي فيما بينهم، وإعانة المحتاجين وإكرام الضيوف.

– الالتزام بالهدي النبوي: يجب على الحجاج الالتزام بسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم في أعمال التشريق.

أيام التشريق هي أيام مباركة وأعمالها مشروعة ومستحبة، وهي جزء لا يتجزأ من مناسك الحج، وتكسب الحاج فضلاً وأجراً عظيماً عند الله تعالى. لذا، يجب على الحجاج اغتنام هذه الأيام المباركة والحرص على أداء أعمالها بإخلاص واتباع هدي النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *